زوج "سوزان تميم" يطالب بعدم تسليم الجثة إلى ذويها

اذهب الى الأسفل

زوج "سوزان تميم" يطالب بعدم تسليم الجثة إلى ذويها

مُساهمة من طرف ليث وردة في الإثنين أغسطس 04, 2008 1:12 am

في تطور جديد لقضية مقتل الفنانة اللبنانية "سوزان تميم" أكد والد الفنانة أنه يملك معلومات هامة من شأنها أن تقود إلى قاتل ابنته، لافتا إلى أن سوزان كانت قد أبلغته أكثر من مرة بتفاصيل المشاكل التي كانت تواجهها قبيل مقتلها ,
وأضاف أن ابنته تلقت تهديدات بالقتل، وأنه سيكشف عنها للشرطة الإماراتية.
وفي سياق مختلف كشفت صحيفة "الإمارات اليوم" الإماراتية طالب "عادل المعتوق" زوج "سوزان" من السلطات الإماراتية بعدم تسليم جثة "سوزان تميم" إلا بعد إنجاز جميع التدابير واستجماع كافة الأدلة، واستكمال التحقيقات حفاظا على حسن سير الدعوى.
كما تبرأ المعتوق من تلميحات البعض بضلوعه في الجريمة على خلفية ما بينهما من مشاكل، داعيا إلى عدم استباق التحقيقات القضائية، التي ستكشف الحقائق وتضع حدا للأقاويل .
وبرر المعتوق إحجامه عن التصريحات خلال الأيام الماضية بـ"وطأة الفاجعة وبانتظار جلاﺀ الملابسات"، وأضاف "لكن جرى تفسير الصمت بصورة مغلوطة ومؤذية لغايات شخصية وبغيضة لدى البعض".
وعلى صعيد مختلف كشفت تقارير إعلامية أنّ رياضياً عراقياً يدعى "رياض العزاوي" ادعى أنه تزوج من الفنانة الراحلة؛ ما أثار حالة من الجدل الواسع لاسيما وأن الراحلة كانت لا تزال على ذمة عادل المعتوق، وزاد من سخونة الجدل أن اتهام الجمع بين زوجين كان قد طال الفنانة الراحلة عقب زواجها من المعتوق بدعوى أنها لم تكن قد حصلت حينها على الطلاق من زوجها الأول.
تجدر الإشارة إلى أنّ مصدر أمني في شرطة دبي أكد أنه "من السابق لأوانه القول إن قاتلاً مأجوراً قتل الفنانة اللبنانية سوزان تميم"، رافضا في الوقت نفسه الكشف عن أسماء من حققت الشرطة معهم فعلياً في إطار التحقيقات في مقتل المطربة اللبنانية.
وكانت مصادر بشرطة دبي قد كشفت أن قاتل المطربة اللبنانية سوزان تميم أقدم على فصل رأسها عن جسدها للتأكد من أنها قد فارقت الحياة، مشيرة إلى أن وجه وجسد الفنانة اللبنانية قد تعرضا للتشويه التام لكثرة الطعنات التى تلقتها بالسكين.
وأكدت المصادر أنه عند العثور على جثة الضحية داخل شقتها في منطقة المارينا بالصفوح فوجئ رجال الشرطة بأنها مفصولة الرأس عن الجسد، وكان ذلك في تمام الساعة الواحدة فجر "الثلاثاء" 29 يوليو/تموز، ولم تفصح المصادر عن مزيد من التفاصيل عن الحادث.

منقول :سيريانيوز
........................................
عبثاً أستردُّ شجاعتي وبأسي
المأساة ليست هنا
في السوط أو المكتب أو صفارات الإنذار
إنها هناك
في المهد.. في الرَّحم
فأنا قطعاً
ما كنت مربوطاً إلى رحمي بحبل سرّه
بل بحبل مشنقة

_________________
ربما تطفئ في ليلي شعله
ربما أحرم من أمي قبله
ربما يشتم شعبي وأبي، طفل، وطفله
ربما تغنم من ناطور أحلامي غفلة
ربما ترفع من حولي جداراً وجداراً وجدار
ربما تصلب أيامي على رؤيا مذله
يا عدو الشمس.. لكن.. لن أساوم
وإلى آخر نبض في عروقي.. سأقاوم
avatar
ليث وردة
سلموني جديد

عدد الرسائل : 83
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 08/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى